باين من عنوانه

طموح المصري يتحدى كبرياء الأهلي في السوبر

تتجه جميع أنظار عشاق الساحرة المستديرة في الوطن العربي صوب مدينة العين الإماراتية، الجمعة، وتحديدًا في ملعب هزاع بن زايد، الذي يستضيف الموقعة النارية بين الأهلي والمصري البورسعيدي، على لقب كأس السوبر المصري، والتي تحضتنها دولة الإمارات العربية المتحدة للعام الثالث على التوالي .
ويتطلع المصري، بقيادة مدربه حسام حسن، إلى تحقيق طموحات جماهير المدينة الباسلة واقتناص اللقب من بين أنياب الأهلي العنيد، خاصة أن الفريق البورسعيدي يشارك في هذه البطولة للمرة الأولى باعتباره وصيف بطل الكأس، العام الماضي بعد الخسارة أمام الأهلي، المتوج بلقب الدوري أيضًا.

ويصطدم طموح المصري بكبرياء الأهلي، بقيادة مدربه حسام البدري، الذي يلعب دائمًا على اقتناص الألقاب والفوز بالبطولات، إلى جانب أن الفريق الأحمر يخوض اللقاء منتشيًا بفوزه الكبير على غريمه التقليدي، الزمالك، بثلاثية دون رد، في ختام مباريات الدور الأول للدوري، الإثنين الماضي .

ويعوّل البدري على مجموعة متميزة من لاعبي الكرة المصرية، أعضاء المنتخبات الوطنية، أمثال عبد الله السعيد، وحسام عاشور، ووليد سليمان، ومؤمن زكريا، إلى جانب الدولي المغربي وليد أزارو، والدولي التونسي علي معلول، والنيجيري جونيور آجاي، وفي حراسة المرمى أحمد الشناوي.
ويركز العميد حسام حسن على خطة اللعب، التي تعتمد على التوازن بين الدفاع والهجوم، مع غلق المساحات أمام المنافس والسيطرة على مفاتيح اللعب، مثل مؤمن زكريا، وعبد الله السعيد ووليد سليمان، ويعتمد على مجموعة من اللاعبين هم أحمد مسعود في حراسة المرمى، ومحمد حمدي، ومحمد شطة، ومحمد كوفي، وفريد شوقي، وأحمد شكري، وإسلام صلاح، وإسلام عيسى، ووليد حسن، ومحمد غريندو، وأحمد جمعة.

 

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.