باين من عنوانه

قوات الاحتلال تعتقل 24 فلسطينيًا من القدس والضفة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس والليلة الماضية، أربعة وعشرين فلسطينيًا من القدس والضفة الغربية، وحوّلتهم الى تحقيق.
واعتقلت قوات الاحتلال اثنا عشر مواطنًا من أنحاء مختلفة في مدينة القدس، وحوّلتهم إلى مراكز اعتقال وتحقيق في المدينة المقدسة.

وشملت الاعتقالات فجر اليوم، مدير نادي الأسير في القدس، ناصر قوس، ومستشار محافظ القدس، ناصر عجاج.
وأفاد مركز معلومات وادي حلوة، بأن عناصر من الوحدة المستعربة “الشرطة المتخفية في الزي المدني” اعتقلت الفتى درويش، وأطلقت خلال الرصاص الحي في الهواء واعتدت عليه بالضرب، وكانت العيسوية شهدت مساء أمس مواجهات عنيفة امتدت حتى ساعات متأخرة من الليل.

واعتقلت قوات الاحتلال ليلة أمس، المواطن المقدسي ايهاب أبو سبيتان ونجله الشاب قاسم، بعد توقيف مركبتهما في حي جبل الزيتون المُطل على القدس القديمة، واعتقل الاحتلال الطفل محمد القواسمة.
وفي رام الله اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، خمسة مواطنين، جميعهم من عائلة التميمي شمال غرب رام الله وهم: عبد الله خير التميمي ثمانية عشر عامًا، وعبد اللطيف عبد الفتاح التميمي ستة وعشرين عامًا، ومؤمن محمود التميمي تسعة عشر عامًا، واياس محمود التميمي سبعة عشر عامًا، بعد دهم منازل ذويهم، وتفتيشها، في قرية دير نظام، واعتقلت المواطن محمد بلال التميمي تسعة عشر عامًا، عقب دهم منزل ذويه في قرية النبي صالح.
وفي جنين شمال الضفة الغربية اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، سبعة شبان من مخيم جنين، وبلدة يعبد، وقرية أم التوت.

وذكرت مصادر فلسطينية أن قوات الاحتلال اعتقلت في مخيم جنين فادي رمزي حويل، ومحمد نضال اغبارية النوباني، وعلي مثقال عزايزة، وفي بلدة يعبد اعتقلت المواطنين مجدي غازي بري، ويحيى أبو شملة، كما اعتقلت الشابين علاء فيصل زكارنة، وعلاء عبد الرزاق زكارنة من قرية أم التوت، بعد مداهمة منازل ذويهم وتفتيشها.
وفي بيت لحم داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الخميس، محلات تجارية ومشحمة في بلدة زعترة شرق بيت لحم، واستولت على تسجيلات لكاميرات مراقبة.

وأفاد مصدر أمني فلسطيني بأن قوات الاحتلال داهمت عددًا من المحلات التجارية ومشحمة للسيارات، وقامت بفحص تسجيلات كاميرات المراقبة المثبتة على المحلات، واستولت على بعضها، قبل أن تنسحب من المكان.
كما سلمت قوات الاحتلال فجر اليوم الخميس، فتاة وشابين من بيت لحم، بلاغات لمراجعة مخابراتها.
وأفاد المصدر الأمنى بأن قوات الاحتلال سلمت خليل مصطفى كنعان صاحب العشرين عامًا من مدينة بيت لحم، وداود محمود الخطيب تسعة عشر عامًا، وعهود فارس ملش ثلاثة وعشرين عامًا من مخيم عايدة شمالًا، بلاغات لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة ” غوش عتصيون ” جنوبًا، بعد دهم منازل ذويهم وتفتيشها.

كما وزعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، في مدينة بيت جالا ومخيم عايدة في محافظة بيت لحم، صورة لشخص تدعي أنه قاوم الاحتلال.
وأفاد المصدر الأمني، بأن قوات الاحتلال قامت بتوزيع صورة لشخص ملتحي يحمل بندقية من نوع “M16” وتدعي أنه قاوم الاحتلال في عملية “الانفاق”، ورصدت مكافأة مالية لمن يدلي عنه بمعلومات.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.