باين من عنوانه

مصر تتقدم للحصول على منصب سكرتير عام “الكوميسا”

أعلن وزير التجارة والصناعة، المهندس طارق قابيل، أن مصر تقدمت رسميًا إلى تجمع السوق المشتركة لدول الشرق والجنوب الأفريقي “الكوميسا” للحصول على منصب السكرتير العام للتجمع، مشيرًا إلى أن هذا التوجه يعكس حرص القيادة السياسية على تعزيز الدور المصري فى القارة الأفريقية وتعظيم الاستفادة من عضويتها لتنمية وتطوير علاقاتها التجارية والاستثمارية مع الدول الأعضاء في التجمع، خاصة في ظل تنامي الصادرات المصرية إلى أسواق الكوميسا والتي تصل إلى حوالى 1.7 مليار دولار مقابل حوالى 600 مليون دولار واردات مصرية من أسواق الكوميسا.

وقال الوزير إن هناك فرصة كبيرة لفوز مصر بالمنصب، خاصة أن إقليم الشمال والذى يضم مصر وليبيا والسودان لم يسبق له شغل هذا المنصب من قبل، لافتًا إلى أنه تم فتح باب التقدم لهذا المنصب بدءًا من الثالث من يناير الجاري، وسيتم تسليم طلبات الترشح (مصحوبة بالسيرة الذاتية للمرشح باللغة الإنجليزية) في موعد أقصاه الأول من فبراير المقبل من خلال وزارة التجارة والصناعة، حيث إن قواعد الكوميسا تنص على تولي الوزارات المعنية فى الدول الأعضاء تلقي طلبات الترشح وعدم قبول أي طلبات تقدم مباشرة إلى الأمانة العامة للكوميسا.

وقد حددت السكرتارية العامة للكوميسا الشروط العامة للتقدم لهذا المنصب وهى كالتالى:
1- أن تعلن الدولة عن المنصب الشاغر فى صحفها المحلية من خلال منظومة الخدمات العامة وعلى نطاق واسع فى وسائل الإعلام، طبقًا للوائح الكوميسا والقرار الوزاري الصادر في مارس 2003 لضمان الشفافية.

2- يتعين على الدولة ترشيح خمسة مرشحين كحد أقصى للمعايير المحددة للمنصب على أن تقوم الدولة العضو بتقديم قائمة بمرشيحها في موعد أقصاه السادس من فبراير 2018 وكذلك تقديم تقرير مفصل حول القائمة المختصرة للمرشحين.

وفيما يتعلق بالشروط الواجب توافرها في المرشحين لهذا المنصب فقد جاءت على النحو التالي:
1- الحصول على درجة الدراسات العليا في الاقتصاد أو الإدارة أو العلوم الإجتماعية أو تخصصات ذات الصلة على أن تشمل طلبات التقدم نسخ موثقة من مؤهلاتهم وكشف بالدرجات والمواد الدراسية.

2- أن يكون لديه خبرة لا تقل عن 15 عامًا فى مجال الإدارة يتخللها القيام بدور ريادي مع خبرة في المنظمات الكبرى كما تعد الخبرة في المنظمات الإقليمية ميزة إضافية.

جدير بالذكر أن السوق المشتركة للشرق والجنوب الأفريقي “الكوميسا” عبارة عن تجمع إقليمى يضم تسع عشرة دولة أفريقية تسعى لتعزيز وتقارب اقتصادياتها من خلال تحقيق التكامل الاقتصادي الإقليمي الكامل وتستهدف خلق سوق مشتركة لتصبح جزءًا من المجموعة الاقتصادية الأفريقية، ويقع مقر الأمانة العامة للكوميسا في العاصمة الزامبية لوساكا.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.