باين من عنوانه

المقاولون العرب تحصل على جائزة أفضل مشروع للترميم

أكد رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، المهندس محسن صلاح، بأن الشركة حصلت على جائزة الاستحقاق لأفضل مشروع عالمي للترميم وفقًا لتصنيف مجلة ENR العالمية المتخصصة الواسعة الانتشار لعام 2017، عن دورها المتميز في ترميم كنيسة مارجرجس في مصر القديمة.

وأشار المهندس محسن صلاح، إلى أن هذه المجلة الامريكية، تحرص على أبراز أهم المشاريع في جميع مجالات البناء والتشييد على مستوى العالم وتمنح جوائزها لأفضل المشاريع في كافة تخصصات مجال التشييد والبناء.
وأضاف صلاح، أن بابا بطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذوكس، البابا ثيودوروس الثاني، أهدي للشركة وسام البطريرك المقدس من الدرجة العليا في حفل افتتاح الكنيسة وعبر عن تقديره للاهتمام الذي أولاه مساعد رئيس الجمهورية للمشاريع القومية والإستراتيجية، المهندس إبراهيم محلب، للكنيسة منذ أن كان رئيسًا للشركة ومتابعته لمراحل تنفيذ أعمال الترميم والتجديد بالكامل، ووجه الشكر لكل العاملين لإنجاز أعمال التجديد في أسرع وقت وبالكفاءة المطلوبة والتي أعادت إلى الكنيسة رونقها وقيمتها التاريخية.

وقال صلاح: “إن هذا العمل اجتمعت فيه كل عوامل النجاح من التعاون المثمر بين المالك والمكتب الإستشارى والشركة وحرصنا دائمًا أثناء فترات العمل التي استمرت حوالي ثلاثين شهرًا على ألا تتوقف الصلاة في الكنيسة لتظل أعمال الترميم بجانب استمرار اقامة الشعائر”.

أما عن عملية الترميم في الكنيسة يقول مدير المشروع، المهندس محمود عبد الفتاح، إنها تمت ثلاثة محاور: الأول شمل الترميم المعماري والأحجار الداخلية والخارجية والأرضيات والرخام والدهانات الحديثة والأخشاب الحديثة والأثرية والطوب الآجر،والمحور الثاني تضمن الترميم الإنشائي وشمل حزام التربيط حول الكنيسة والقبة والشروخ وحقنها وتدعيم الأعمدة الثمانية الرئيسية في الكنيسة ومعالجة البلاطة الخرسانية بأرضية الكنيسة، واختص المحور الثالث بالترميم الدقيق و يشمل الأيقونات والجداريات في القبة.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.