باين من عنوانه

انخفاض التضخم في مصر سببه نجاح السياسات الاقتصادية

أكدت شبكة “بلومبرج” الإخبارية الأميركية أن تراجع معدل التضخم في مصر لأدنى مستوى له منذ عامين، سببه السياسات الاقتصادية الناجحة التي اتخذتها الحكومة المصرية خلال الفترة الماضية، مثل رفع القيود عن العملة المصرية وإلغاء الدعم.

يذكر أن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أكد أن معدل التضخم خلال شهر ديسمبر الماضي قد تراجع بنحو 0.2% مقارنة بشهر نوفمبر السابق عليه، ليبلغ 266.8 نقطة وهو أقل مستوى له منذ نوفمبر 2015، مشيرًا إلى أن معدل التضخم خلال الفترة من يناير إلى ديسمبر 2017 سجل 30.7 % مقارنة بالفترة المناظرة من عام 2016.

وأوضح جهاز الإحصاء أن معدل التضخم على أساس سنوي زاد ليبلغ 22.3% مقارنة بشهر ديسمبر 2016.
ونقلت “بلومبرج” عن رضوى السويفي، رئيس قسم البحوث في شركة “فاروس” القابضة قولها إن “استقرار الأسعار على أساس شهري هو أمر منطقي، إذ أن أي زيادات أخرى قد تؤثر على الطلب”، مشيرةً إلى أن خصومات السلع خلال العطلات تؤدي إلى خفض أسعار المواد الغذائية بصورة كبيرة.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.