باين من عنوانه

تطوير ترام الرمل في الإسكندرية بالتعاون مع فرنسا

أكد محافظ الإسكندرية، الدكتور محمد سلطان، أن المحافظة تعاني من مشاكل مرورية مع الزيادة السكانية الحالية، حيث تعمل المحافظة من خلال الهيئة العامة لنقل الركاب في الإسكندرية على تدعيم أسطول النقل بأحدث السيارات والحافلات مع تدعيم ترام الرمل ورفع كفاءته.

وقال سلطان إن المحافظة طورت خلال العالم الماضي أسطول سيارات الهيئة، وزودت عدد المركبات ليصبح 738 مركبة بدلًا من 658، مضيفًا إلى أنه تم إضافة خطوط جديدة لتصبح 105 خط، بدلًا من ثمانية وتسعين خطًا، كما تم زيادة معدلات تشغيل قطارات ترام الرمل من أربعة عشر إلى ثلاثين قطارًا نتيجة إعادة تأهيل محطة كهرباء مصطفى كامل، كما تم زيادة معدلات تشغيل قطارات ترام المدينة من خمسة وثلاثين قطارًا إلى خمسين قطارًا بعد رفع كفاءتها، ومستهدف بعد توريد القطارات الجديدة المتعاقد عليها أن يصل عدد قطارات ترام المدينة إلى خمسة وستين قطارًا.

واشار المحافظ إلى أن الهيئة عملت خلال عام 2017 على تشغيل ثلاثة وعشرين مسارًا جديدًا كخدمة جديدة لدعم المناطق الحيوية ذات الكثافات السكانية العالية ما أدى إلى زيادة عدد الركاب في وسائل النقل العام ليصل الى ١٢٨ مليونًا و٧٤٦ ألفًا و٤٩٥ راكبًا خلال عام 2017، ورفع كفاءة 434 حافلة بإجمالي 92% من طاقة الأسطول القديم، وتم توريد 300 حافلة موديلات مختلفة منها 120 حافلة فولفو، وثمانين حافلة فولفو مكيفا، وتوريد خمس عشرة حافلة اسكانيا، وأربع حافلات بدورين سياحية، واحدا وثمانين حافلة صغيرة منها اثنا وعشرين مكيفا.

وأكد سلطان بأنه جار توقيع عقد على توريد خمس عشرة حافلة مفصليًا يعمل بالكهرباء، لتحقيق معايير البيئة العالمية وتخفيف نسب التلوث الناتجة عن عوادم السيارات وتوفير استهلاك الوقود المدعوم والمهدر خلال التوقفات المرورية.
وقال سلطان فيما يتعلق بمرفق ترام الرمل، إنه تم رفع كفاءة وتحسين مظهر اثنا وأربعين ترام يابانيًا في منطقة ترام الرمل، وتم اعادة بناء وحدات ترام متهالكة وتحويلها إلى وحدات ترام سياحية وتطوير وحدات ترام التي كانت تعمل منذ عام 1936 لتعمل كترام سياحي، وتم تنفيذ مشروع دوران “سان استيفانو” ومشروع دوران “القائد ابراهيم” مما أمكن دخول وحدات ترام مفصلية لأول مرة في خطوط ترام الرمل لتقليل فترات التقاطر، وتم رفع كفاءة اثنا وستين قطارًا في منطقة ترام المدينة وهذا يمثل 52% من الأسطول.

وتم رفع كفاءة الفنية لمحطة كهرباء مصطفى كامل والمغذية لشبكة ترام الرمل لزيادة عدد وحدات الترام العاملة وخاصة وقت الذروة بتكلفة أحدى عشر مليون جنيه وبعد تركيبها زادت عدد القطارات العاملة من أربعة عشر قطارًا إلى خمسة وثلاثين قطارًا يوميًا، كما تم إعادة تجديد المزلقانات على طول خطوط مسارات الترام ومنها مزلقانات بولكلي، والشبان المسلمين، وكليوباترا، والكهرباء في شارع الأمان، والجلاء، وكوبري القباري، واسوار حرم الترام في شارع الأمان بطول كيلومتر.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.