باين من عنوانه

تبرع مارك والبيرغ بـ 1.5 مليون دولار إلى حملة  TimesUp

انضم الممثل والمغني الأميركي مارك والبيرغ، لآلاف الأصوات التي أعلنت رفضها للاعتداءات الجنسية التي تحدث في مكان العمل أو خلافه، حيثُ تبرع بمبالغ مالي يقدر بنحو 1.5 مليون دولار لصالح حملة TimesUp التي توفر دعمًا ماليًا وقانونيًا للدفاع عن النساء والرجال الذين تعرضوا للتحرش الجنسي.

يذكر أن نجمات مثل إيما ستون وتايلور سويفت، أعلنا انضمامهما إلى الحملة التي شاركت فيها حتى هذه اللحظة أكثر من 300 ممثلة وكاتبة ومخرجة دعمًا لكل من تعرض لتحرش جنسي أو اعتداء أو أي إساءة معاملة في حياتهن المهنية.

وتم الإعلان عن هذه المبادرة أو الحملة عن طريق مذكرة نشرتها صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية التي كان لها الفضل في تصدر قضية التحرش الجنسي عناوين الصحف العالمية والمحلية، بعد أن كشفت عن الاعتداء الجنسي المستوطن في سينما هوليوود، وفضح ممارسات المنتج الأميركي الشهير هارفي واينستين.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.