باين من عنوانه

وزير التنمية المحلية يتعامل مع الصعايدة بعنصرية

قدم عضو مجلس النواب عن دائرة كوم أمبو، النائب محمد سليم، بيان عاجل للبرلمان ضد وزير التنمية المحلية بعد تصريحاته واتهامه أبناء الصعيد بأنهم من صنعوا العشوائيات في القاهرة، ولابد من ترحيلهم بالقطار مرة أخرى للصعيد.

وأضاف النائب أن وزير التنمية المحلية يتعامل مع أبناء الصعيد بعنصرية مقيتة تخالف الدستور الذي أقسم عليه، وكأن القاهرة بأمراضها المزمنة من زحام وتدهور للمرافق الحيوية سببها الصعايدة.

وطالب النائب، وزير التنمية المحلية، بتقديم اعتذار رسمي في مجلس النواب إلى رئيس مجلس النواب ولأبناء الصعيد تحت قبة البرلمان أمام نواب الصعيد قبل أن يمارس مهام وظيفته، لأن تلك التصريحات العنصرية المستفزة تخدم أعداء الوطن، وتقسم أبناء الوطن إلى طوائف، ولا يجوز أن تكون تلك البداية من قيادة مكثت لمدة ثلاثة عشر عامًا في رئاسة أعظم جهاز وهو الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء وخبير في مجال دراسات الديموغرافيا.

وقال النائب إن جميع حركات التحرر في مصر منذ فجر التاريخ انطلقت من الصعيد نهاية بالزعيم الراحل جمال عبد الناصر، وأن الصعيد أنجب العلماء والمفكرين والأدباء والمثقفين والوزراء ورجال الدين الكبار قيمة وقامة، وهؤلاء تركوا إرثًا ثقافيًا عظيمًا يشكل وجدان الأمة ويحفر بقوة في جدران عقولهم مناطق التنوير والبصيرة، وبالرغم من ذلك الإرث الثقافي والحضاري والنضالي لأبناء الصعيد فلم يجدوا إلا جحودًا ونكرانًا وإهمالًا جسيمًا وأن هذه التصريحات تنال من كرامة أبناء الصعيد.

وطالب الحكومة بسرعة تقديم قانون تنمية الصعيد لعرضه على المجلس لإقراره، وكذلك تلبية لاستحقاق دستوري نص عليه الدستور في المادة 236، وتنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية في تنمية الصعيد في المرحلة الحالية.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.