باين من عنوانه

تقرير بيئي: 170 مليون أميركي يشربون مياه مشعة

 حذر تقرير بيئي، من أن أكثر من نصف مياه الشرب في الولايات المتحدة تحتوي على عناصر مشعة.
وتوصلت مجموعة العمل البيئية “أوغ”، وهي منظمة بيئية أميركية متخصصة في البحث في مجالات المواد الكيميائية السامة والإعانات الزراعية، إلى أن جزءًا كبيرًا من مياه الشرب في جميع الولايات تحتوي على عناصر مشعة قد تزيد من خطر الإصابة بالسرطان.
وعكف فريق العمل على تحليل ما يقرب من خمسين ألف شبكة مياه، واكتشفوا أن إمدادات المياه التي يستهلكها 170 مليون أميركي تحتوي على عناصر مشعة وفي سبع وعشرين ولاية، تبين أن إمدادات المياه تتجاوز الحدود القانونية لرابطة حماية البيئة.
ووجد الباحثون أن العنصر الأكثر شيوعًا، هو “الراديوم” ويدخل في تركيبه المياه الجوفية بشكل طبيعي، كما وجدوا أنه في 158 من أنظمة المياه العامة التي استخدمها 276 ألف أميركي، ارتفع بها مستويات الراديوم وتجاوز الحدود والضوابط الموصى بها.
وخلصت الدراسة التي أجريت في الفترة ما بين عامي 2010 و2015، إلى أن حوالي 122 مليون شخص لديهم مياه شرب تحتوي على مستويات من الراديوم غير آمنة وضارة لمن يشربها.

 

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.