باين من عنوانه

شركة بن لادن السعودية تنفي استحواذ الدولة عليها

 

نفت شركة بن لادن السعودية للبناء، انتقالها إلى ملكية الدولة بعد توقيف رئيسها في إطار حملة مكافحة الفساد في المملكة، وأشارت إلى أن بعض شركائها قد يتنازلون عن حصص فيها للحكومة.

وأجبرت الشركة على تسريح عشرات الآلاف من موظفيها العام 2016 بسبب صعوبات مالية، وأكدت أنها في طور إعادة الهيكلة”.

وتحدثت وسائل إعلام عدة هذا الأسبوع عن استحواذ الدولة على المجموعة بعد توقيف رئيسها بكر بن لادن.

وقالت الشركة في بيان لها بإنها مستمرة كشركة خاصة يملكها شركاؤها، ومستمرة في أعمالها مع الحكومة، التي تشكل أغلب أعمالها، وإنّه حسب المعلومات المتوفرة لإدارة الشركة فإن بعض الشركاء قد يتنازلون عن حصص في الشركة لصالح الحكومة مقابل استحقاقات قائمة.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.