باين من عنوانه

خبير اقتصادي يحذر من التعامل بعملة “البيتكوين الرقمية”

حذر الخبير الاقتصاي والشريك المؤسس لأموال وأعمال للاستثمار، المستشار سامي الهلالي، من التعامل بعملة البيتكوين الرقمية خصوصًا بعدما تأكد أنها عملة مجهولة الهوية والمصدر، وهي وسيلة للمقامرة والمضاربة.

وأوضح الهلالي في تصريحات صحافية أن ارتفاع عملة البيتكوين الأسبوع الماضي لمستوى تسعة عشر ألف دولار ثم تقهقرها لمستوى احد عشر ألفًا ومرة أخرى ارتفاعها عند مستوى سبعة عشر ألفًا وتراجعها أمس لما دون الاثنا عشر ألفا يؤكد أنها وسيلة انتحار مالي وتضحية غير مامونة بالأموال.

وأوضح أن المخاطر التي تسببها العملة، نتيجة أن ليس لها معايير محددة كالعملات العالمية، ولا يوجد لديها تغطية مالية، وليس معترف بها في أغلب الدول.

وأشار إلى أن شركة أموال وأعمال للاستشارات بصدد الانتهاء من دراسة متكاملة عن هذه العملة الافتراضية لبيان مخاطرها في إهدار الأموال، والمخاطر التي تشكلها على المستثمرين ورجال الأعمال.

ودعا الحكومات العربية إلى البحث عن طرق جديدة لجذب الأموال وتوجيهها للاستثمارات المضمونة الربحية، مع تعزيز دور البنوك لعمل أوعية ادخارية ذات عوائد مرتفعة لضمان جذب مثل هذه الأموال وتوجيهها للاستثمارات التي تساهم في تنمية حقيقية للأفراد والأوطان.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.