باين من عنوانه

كويكب أكبر من برج خليفة يتجه نحو الأرض

سلط موقع “ديل ميل” البريطانى، الضوء على مرور كويكب عملاق أكبر حجمًا من برج خليفة، والذي يعتبر أكبر مبنى في العالم، بجانب كوكبنا خلال أسبوعين.

وصنف الكويكب AJ129، عام 2002، بأنه بمثابة خطر محتمل من قبل “ناسا”، وأنه حلق بجانب كوكبنا في الماضي بسرعة 67 ألف ميل في الساعة، ما يعادل 107,826 كيلومتر في الساعة، وأن هذا ما يجعله أسرع بنحو خمسة عشر مرة من أسرع طائر مأهولة في العالم، وهي طائرة أميركا الشمالية X-15، التي سافرت بسرعة  4,520 ميل في الساعة، ما يعادل 7,300 كم.

ويبلغ طول الكويكب حوالي 0.7 ميل، ما يجعله أطول من برج خليفة في دبي، والذى يبلغ ارتفاعه حوالي 0.5 ميل، ومن المقرر أن يمر بجانب كوكبنا في الرابع من فبراير على مسافة 2,615,128 ميل، ما يعادل 4,208,641 كم،  وهي المسافة القريبة بالنسبة للفضاء.

وتعتبر ناسا الكويكبات بأنها خطرة، إذا مرت ضمن 4,600,000 ميل، أو 7,403,00 من كوكبنا.

يذكر  أن هذا الكويكب هو الأكبر الذي سيمر بجانب كوكبنا هذا العام، ووجدت البحوث السابقة أن الكويكبات بهذا الحجم يمكن أن تغرق الأرض في عصر جليدي في حالة اصطدامها به.

 

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.