باين من عنوانه

قيد أحمد سامي إفريقيًا يبعده عن حسابات الأهلي

قضى مجلس إدارة مصر المقاصة على حلم مدافع فريقه الأول أحمد سامي بالانتقال لصفوف الأهلي اعتبارًا من انتقالات يناير الحالي، برفضه التفريط فى اللاعب وقيده فى قائمة الفريق لدورى الأبطال الإفريقي ليتم حسم الأمر نهائيًا، ليضطر الأهلى للتراجع عن التعاقد مع سامي بسبب إصرار ناديه على تأجيل بحث مصير اللاعب إلى شهر يوليو المقبل، وهو ما دفع مسئولي القلعة الحمراء لصرف النظر عنه نهائيًا لسببين رئيسين أولهما حاجة الفريق لمساك في الوقت الحالي، والآخر هو الرغبة فى قيد المدافع الجديد فى القائمة الأفريقية قبل نهاية الشهر الحالي ودفع 500 دولار كما تنص اللائحة.

وكشفت مصادر في الجهاز الفني للأهلي عن أن قيد أحمد سامي في قائمة فريق مصر المقاصة المشاركة في دوري الأبطال الأفريقي، يجعله بعيدًا عن حسابات الأحمر تمامًا لأنه لا يحق له المشاركة في البطولة الإفريقية، وبالتالي فإن التعاقد معه ليس له جدوى في الفترة الحالية.

وقالت المصادر إن الجهاز الفني لجأ لفكرة سفر رامي ربيعة إلى ألمانيا للعلاج السريع من الإصابة التى لحقت به لتقليص فترة غيابه بعد صعوبة التعاقد مع مساك في الفترة الحالية.

ويشكو ربيعة من قطع في العضلة الضامة لإحدى قدميه وتمزق في الضامة بالقدم الأخرى وفقًا لنتيجة الأشعة التي أجراها أخيرًا وأثبتت صعوبة الإصابة وحاجة اللاعب لفترة للعلاج.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.