باين من عنوانه

كاتب إسرائيلي لـ أردوغان: نحن أدرى بالصديق المقرب

اعتبر الكاتب الإسرائيلي، إيتمار إيخنر، أن معاداة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لإسرائيل مجرد هراءًا، وأن هناك أدلة عدة تؤكد أن الهجمات الشرسة التي يقودها أردوغان من أنقرة تجافي الواقع الذي يعرفه الجميع.

وأضاف إيخنر، أن نظام أنقرة وتزامنًا مع هجوم رئيسه على إسرائيل، يمرّر تجارته وصفقاته إلى دول الشرق الأوسط عبر ميناء إيلات الإسرائيلي، قائلًا: “لم تتوقف في يوم من الأيام الرحلات الجوية المتبادلة بين تل أبيب من جهة، وأنقرة واسطنبول من جهة أخرى”.

وأوضح الكاتب في مقاله المنشور في صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، أن تقديرات الأجهزة الدبلوماسية في تل أبيب، تعي جيدًا أنَّ أردوغان يدلي فقط بتصريحات، يسعى من ورائها إلى إثارة مشاعر الشعوب العربية والإسلامية، لكنه لن يقطع علاقاته الدبلوماسية والاقتصادية والعسكرية مع إسرائيل، قائلًا: “تحافظ تركيا على الحوار السياسي مع إسرائيل إلى الأبد، وقنوات الاتصال بين الطرفين مفتوحة دائمًا، وحتى خلال الأيام التي ادّعى أردوغان خلالها توتر العلاقات مع إسرائيل”.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.