باين من عنوانه
الأحد 19 أغسطس 2018

ليبيا: العثور على جثث 3 مصريين في صحراء الجغبوب

عثرت قوات حرس الحدود الليبية، اليوم الإثنين الموافق الثلاثين من يوليو 2018، على جثث ثلاثة مصريين، في صحراء ليبيا، وتبعد عن منطقة الجغبوب بنحو مائة كيلومتر، وفق ما أعلن مكتب الشؤون الفنية للجمارك الليبية.

وقال مكتب الجمارك الليبية، في بيان صحفي، أن المواطنين المصريين الذين عثر على جثثهم تم إبلاغ مركز شرطة الجغبوب عن اختفائهم، يوم الجمعة الموافق العشرين من يوليو الجاري، موضحًا أن سرايا حرس الحدود تعرفت على هويات الضحايا عبر البطاقات الشخصية التي كانت بحوزتهم.

وأشار المكتب، إلى أنه تم دفن جثث المواطنين المصريين الثلاثة في الصحراء، موضحًا أن دوريات مشتركة قامت بها الشرطة الليبية بالتعاون مع حرس الحدود عقب تقديم البلاغ، مؤكدًا أن السلطات الليبية عثرت على الجثث شبه متحللة.

- الإعلانات -

وتبين من خلال الهويات الشخصية، أنها تخص كل من المواطن المصري، عبد الله أحمد إبراهيم عبد اللطيف، من مواليد مركز مغاغة، في محافظة المنيا، وسيد عبد الحميد محمد مصطفى، المقيم في منية الحيط، في مركز إطسا، التابع لمحافظة الفيوم، وحمدي رمضان عبد الحميد مرز، من قرية تطون، مركز إطسا، في الفيوم.

وقال مسؤول عسكري ليبي، أن المواطنين المصريين دخلوا، إلى ليبيا، بطريقة غير شرعية، محذرًا من الانسياق وراء عصابات تهريب البشر التي تنشط في هذه المنطقة، مؤكدًا أن السلطات الليبية تقوم بدوريات مكثفة في هذه المنطقة، لمنع تسلل أي عناصر من ليبيا إلى مصر أو العكس.

وأكد المصدر الليبي، أن وزير الداخلية في الحكومة الليبية المؤقتة، المستشار إبراهيم بو شناف، كلف بضرورة ضبط الحدود المشتركة بين مصر وليبيا، موضحًا أن الجانب الليبى يقوم بجهود مكثفة، خلال الفترة الأخيرة، لمكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وحذرت وزارة الخارجية، في عدة بيانات صحفية سابقة، من استمرار الهجرة غير الشرعية، إلى ليبيا، نظرًا للظروف الحالية التي تمر بها البلاد، وناشدت المواطنين المصريين المقيمين، في ليبيا، توخي أقصى درجات الحيطة والحذر والابتعاد عن مناطق التوتر والاشتباكات.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

باين من عنوانه