باين من عنوانه
الإثنين 17 ديسمبر 2018

جد يُعذب حفيدة البالغ 4 سنوات جلدًا بالحزام

حررت زوجة بلاغًا ضد والد زوجها أمام قسم شرطة الطالبية، بعدما عانت من تسلطه وجبروته، قائلة: والده لا يعرف الرحمة تفنن فى طرق تعذيب ابنى مرة بالجلد بالحزام وأخرى بالمنع من الطعام وكثيرًا بالحرق وفى آخر مرة استغل غياب زوجي وسفره فى الخارج وقام بخطف ابنى لإجباري على الرجوع للمنزل طمعًا فى الأموال التى يرسلها لنا وبعدها قام بمعاقبة الصغير بحرقه بالمياه الساخنة حتى كاد أن يفارق الحياة على يديه.

حررت زوجة بلاغًا ضد والد زوجها أمام قسم شرطة الطالبية، بعدما عانت من تسلطه وجبروته، قائلة: والده لا يعرف الرحمة تفنن فى طرق تعذيب ابنى مرة بالجلد بالحزام وأخرى بالمنع من الطعام وكثيرًا بالحرق وفى آخر مرة استغل غياب زوجي وسفره فى الخارج وقام بخطف ابنى لإجباري على الرجوع للمنزل طمعًا فى الأموال التى يرسلها لنا وبعدها قام بمعاقبة الصغير بحرقه بالمياه الساخنة حتى كاد أن يفارق الحياة على يديه.

بداية الواقعة عند حررت الزوجة سماح.أ بلاغًا بقسم الشرطة بعد أن حجزها والد زوجها ومنعها من المغادرة وعنفها بسبب خلاف نشب بينهما وقام بالتعدى على طفلها الصغير البالغ من العمر 4 سنوات بالحرق بالمياه الساخنة وإثر صراخها قام الجيران بطلب الشرطة ليتم اصطحابهما المستشفى.

وأثبت التقرير الطبي إصابات في أنحاء جسده من حروق وكدمات بالإضافة إلى جروح قطعية للزوجة نتيجة استخدام آلة حادة.

- الإعلانات -

وعند سؤال الزوجة ذكرت أن والد زوجها دائم الخلاف معها وكانت قد طلبت منه الطلاق أكثر من مرة بسببه ولكن أهلها رفضوا، مضيفة أن والد زوجها اعتاد طردها من المنزل ومعاقبها بالحرمان من ابنها إثر كل خلاف يجمعهما، وأنه استدعى والدته أثناء حبسها للاهتمام بالصغير ورغم رؤيتها لم تتدخل لمساعدتهم يذكر أن الزوجة أقامت طلبًا لتسوية المنازعات لطلب الطلاق للضرر يها بمحكمة الأسرة بإمبابة.

بداية الواقعة عند حررت الزوجة سماح.أ بلاغًا بقسم الشرطة بعد أن حجزها والد زوجها ومنعها من المغادرة وعنفها بسبب خلاف نشب بينهما وقام بالتعدى على طفلها الصغير البالغ من العمر 4 سنوات بالحرق بالمياه الساخنة وإثر صراخها قام الجيران بطلب الشرطة ليتم اصطحابهما المستشفى.

وأثبت التقرير الطبي إصابات في أنحاء جسده من حروق وكدمات بالإضافة إلى جروح قطعية للزوجة نتيجة استخدام آلة حادة.

وعند سؤال الزوجة ذكرت أن والد زوجها دائم الخلاف معها وكانت قد طلبت منه الطلاق أكثر من مرة بسببه ولكن أهلها رفضوا، مضيفة أن والد زوجها اعتاد طردها من المنزل ومعاقبها بالحرمان من ابنها إثر كل خلاف يجمعهما، وأنه استدعى والدته أثناء حبسها للاهتمام بالصغير ورغم رؤيتها لم تتدخل لمساعدتهم يذكر أن الزوجة أقامت طلبًا لتسوية المنازعات لطلب الطلاق للضرر يها بمحكمة الأسرة بإمبابة.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

باين من عنوانه