باين من عنوانه
الخميس 18 أبريل 2019

من الـ28 من مارس إلى الـ6 من أبريل المقبل

دائرة الثقافة والسياحة–أبوظبي تنظّم النسخة الأولى من أسبوع أبوظبي للمحركات

تنظم دائرة الثقافة والسياحةأبوظبي لأول مرة النسخة الأولى من أسبوع أبوظبي للمحركات من الـ28 من مارس إلى الـ6 من أبريل المقبل، ويجمع هذا المعرض عشاق السيارات ومحبي الترفيه والمغامرات في دولة الإمارات ومنطقة الخليج العربي على مدى 10 أيام تحت مظلة واحدة.
يتوقع أن تستقطب دورة عام 2019 آلاف المشاركين لحضور مختلف البرامج التي تتضمن أربع فعاليات هامة وهي: معرض “كستم شو الإمارات” الذي يقام في مركز أبوظبي للمعارض، وفعالية ” كلوب سوشل” في شاطىء ياس، وتحدي أبوظبي الصحراوي، ورالي كروس أبوظبي بحلبة ياس مارينا، إضافة إلى حفلات موسيقية عديدة تنتهي بحفل رئيسي يوم الجمعة في الـ6 أبريل في جزيرة ياس.
ويستضيف مركز أبوظبي الوطني للمعارض من 28 إلى 30 مارس معرض “كستم شو الإمارات” في دورته الخامسة، وهو أكبر معرض للسيارات والدراجات النارية المعدلة في منطقة الشرق الأوسط، ومعرض أبوظبي الدولي للسيارات.
ويشارك في المعرض حوالي 80 شركة عالمية وأكثر من 120 شركة محلية، ويتضمن مسابقات للدراجات والسيارات المعدلة، ومنافسات بناء الدراجات والمحركات، وأنشطة وفعاليات متنوعة لزوار المعرض كحلبة الدريفت والاستعراض الحر، وحلبة سيارات التحكم عن بعد، وأنشطة متنوعة للأطفال، إلى جانب معرض إكسسوارات السيارات والدراجات.
وأفاد المدير التنفيذي لقطاع التسويق والاتصال بالإنابة في دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي، علي حسن الشيبة: “يعزز أسبوع أبوظبي للمحركات مكانة أبوظبي باعتبارها وجهة سياحية رائدة في الترفيه والمغامرات والأنشطة العائلية، وتأتي مشاركتنا في هذا الأسبوع بغرض خلق منصة تفاعلية للمهتمين بصناعة السيارات والجمهور المحب لعالم السيارات والمهتم بمستجدات عالم المحركات بما ينعكس إيجابًا على المشهد السياحي والإقتصادي ويسهم في تحفيز الجذب السياحي من داخل الدولة وخارجها.
ونؤكد حرصنا على إطلاق المبادرات والفعاليات ذات الصفة التخصصية لما لهذا الأمر من دور في إبراز المهارات وتفجير الطاقات الإبداعية لدى أصحاب الاختصاص مهما كان نوعه، في خدمة التنمية المجتمعية المستدامة والنهضة الشاملة بمختلف قطاعاتنا الوطنية والسياحية والصناعية والإقتصادية”.
أوضح الرئيس التنفيذي لـشركة “كستم ايفنتس” المنظمة لمعرض “كستم شو الإمارات”، سعيد المرزوقي: “يسعدنا المشاركة في الدورة الرابعة من معرض أبوظبي الدولي للسيارات، الفعالية السنوية التي تقدم معرض “كستم شو الإمارات” وتستضيف بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة للسيارات (FIA) على مدى عشرة أيام من المتعة والإثارة لمتعة السياح والمقيمين على حد سواء”، مشيرًا إلى أنه “الوقت الأمثل لزيارة أبوظبي وتجربة أجواء جديدة ومتميزة من الترفيه والمغامرة”.
وتنعقد الدورة الثانية لفعالية “كلب سوشل” في منطقة شاطىء ياس في جزيرة ياس، في عطلة نهاية أسبوع ترفيهية مليئة بالمذاقات المميزة والمتنوعة والتفاعل الاجتماعي، خاصة وأنها تجمع ذواقة النكهات الفريدة ممن يحرصون على استعراض خبراتهم في ابتكار وتوفير محتوى فريد على وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال أنشطة متنوعة كمحطات الطهي المباشرة، وورش إعداد الوجبات، ومنطقة للتسوق على الشاطئ، والرياضات الشاطئية، في أجواء فريدة تشكل خلفيات رائعة لالتقاط الصور الفريدة ومشاركتها مع الأصدقاء والمتابعين على الشبكات الاجتماعية.
وسيستمتع الحضور بحفلات موسيقية حية من ضمنها حفل للفرقة الموسيقية البريطانية “باستيل” والفرقة المصرية “أوكا وأورتيجا“، والكثير من ورش العمل والأنشطة العائلية للكبار والصغار.
وأفاد الشريك المؤسسة لشركة “براج” المنظمة للحدث، رمزي نكد، بأن “كلب سوشل هو المكان الأمثل لخلق ذكريات لا تنسى من خلال الأنشطة الترفيهية المتنوعة على شاطىء جزيرة ياس، والأكلات اللذيذة والموسيقى الحية والمنصات الفنية الأخرى”.
ووجه نكد دعوته إلى جميع أفراد المجتمع المحلي إلى حضور فعاليات سوشل كلب “للعب والاكتشاف والاستمتاع بالوقت بعيدًا عن الروتين اليومي في هذه الوجهة الترفيهية التي تمنح خلفيات رائعة لأجمل الصور والذكريات”، مضيفًا أنه تم “تحديث شكل ومضمون الفعالية هذه السنة بناءً على انطباعات وردود فعل آلاف الزوار في دورة 2018”.
وتستضيف منطقة الظفرة، مع نهاية مارس وبداية أبريل، الحدث الأسطوري السنوي الأبرز “تحدي أبوظبي الصحراوي”، أحد أهم الراليات العالمية التي أسسها رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة محمد بن سليم في العام 1991، الذي أصبح موعدًا هامًا في سباقات الرالي حول العالم لاستقطابه ألمع الأسماء مثل كارلوس ساينز وكولن ماكراي وآري فاتينان وهينز كينيغادنر.
ويعود تحدي أبوظبي الصحراوي في نسخته الجديدة هذا العام، تحت رعاية ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ليكون ممثلًا للجولة الثانية من بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة للسيارات (FIA)، والجولة الأولى من بطولة العالم للراليات الصحراوية الطويلة للدراجات النارية (FIM).
وتتواصل المتعة والإثارة مع فعاليات أسبوع أبوظبي للمحركات يومي 5 و6 أبريل مع “رالي كروس أبوظبي” الذي تستضيفه حلبة مرسى ياس في جزيرة ياس للمرة الأولى، مع الجولة الافتتاحية لبطولة العالم لرالي كروس لعام 2019 التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات.
وستشهد حلبة ياس عروضًا مدهشة لـ11 سباقًا للسيارات ذات قوة جبارة تصل سرعتها إلى 100 كم بالساعة خلال ثانيتين فقط، مع الإثارة التي تضيفها المنعطفات الضيقة والإنزلاقات التي يتميز بها المسار.
وتخوض نخبة من أفضل السائقين العالميين الموهوبين سباقات هذه البطولة ضمن فئتين، سوبركار، وآر إكس2، اللتين تضمان مجموعة من السيارات المعدلة ذات الأداء العالي.
وسيستمتع الحضور بالكثير من الأنشطة الترفيهية في الواحة الشمالية للحلبة، التي تتضمن شاحنات متنقلة للطعام، ولقاءات مع أشهر السائقين والحفلات الموسيقية الحية، ويتوقع أن يختتم بحفل موسيقي ضخم.
وأكّد الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس، الطارق العامري، على “إنّ حلبة مرسى ياس تتميز بالابتكار والإبداع في استضافة أكثر السباقات إثارة التي تستقطب عشاق الترفيه في أبوظبي، مشيرًا إلى أنّ “بطولة الاتحاد الدولي لسباقات الرالي كروس تشكل إضافة مميزة إلى روزنامة الفعاليات العالمية التي ننظمها”.
ولفت العامري إلى أنّه “للمرة الأولى في المنطقة، تقدم حلبتنا الجديدة إحدى أكثر السباقات حماسة في الشرق الأوسط، في أجواء مختلفة تمامًا عمّا شهدته الحلبة من قبل”، مضيفًا بإنه “على هامش السباقات، يتضمن الحدث مجموعة واسعة من الفعاليات الترفيهية التي تناسب كل أفراد العائلة”.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

باين من عنوانه