باين من عنوانه
الأحد 25 أغسطس 2019

دائرة الثقافة والسياحة–أبوظبي تحتفي بـ”عام التسامح” وتطلق مبادرات مجتمعية

تنظم دائرة الثقافة والسياحةأبوظبي، مجموعة من المبادرات والفعاليات احتفاءً بـ”عام التسامح” في أفرع “مكتبة” التابعة لها على مستوى إمارة أبوظبي من 10 حتى الـ13 من شهر يونيو الجاري، تقام في مكتبة المرفأ يوم الإثنين الموافق 10 يونيو، وفي مكتبة منتزه خليفة، ومكتبة الباهية، ومكتبة الوثبة يوم الأربعاء 12 يونيو، وفي مكتبة زايد المركزية في العين يوم الخميس 13 يونيو، من الساعة التاسعة صباحًا حتى الساعة السابعة مساءً.
مكتبة المرفأ
استضافت سلسلة من الفعاليات يوم الإثنين، تضمنت مجموعة من الفقرات من الساعة العاشرة صباحًا حتى الساعة 12 ظهرًا، التي استهدفت طلاب المدارس ومراكز أصحاب الهمم، والتي شارك في تنظيمها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ومؤسسة زايد العليا، ومدرسة المرفأ الدولية الخاصة، ومدرسة الشموخ، وصندوق خليفة للدعم الاجتماعي.
انطلقت الفعاليات بفقرة “الراوي الصغير”، روى فيها طالب من أصدقاء المكتبة قصة بعنوان “سفراء التسامح” للحضور، وتبعها فقرة مسرحية بعنوان “عام التسامح” قدمتها مدرسة الشموخ، وعرض مسرحي عن التوحد قدمته الأستاذة نيروز والأستاذة آمال مطيع، وفقرة “صديقي اقرأ لي”.
وشارك كل طالب برواية قصة لأحد أصدقائه من أصحاب الهمم، وشملت الفعاليات مسابقات جرى فيها طرح أسئلة متنوعة تنافس خلالها الطلاب على الفوز بالجوائز، وعرض إبداعات أصحاب الهمم ومنتجاتهم للبيع بأسعار رمزية.
مكتبة الباهية
تستضيف يوم الأربعاء، مجموعة من الفعاليات في الفترة الصباحية، بمشاركة من دائرة شؤون البلدية فرع الشهامة، تتضمن عرض فيديو عن المكتبات وفقرة حول “أهمية القراءة”، بالإضافة إلى فقرة تكريم وشكر للعاملين المشاركين.
وتتضمن الفترة المسائية فقرات بمشاركة كل من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وصندوق الزكاة، تشمل فقرة “قصة عن التسامح”، وفقرة مسابقات.
مكتبة الوثبة
تتضمن الفعاليات يوم الأربعاء، بمشاركة مؤسسة زايد العليا، عرضًا مسرحيًا تقدمه الأستاذة نيروز والأستاذة آمال مطيع عن التوحد، يليه مجموعة من الزيارات الخارجية لكل من مركز النور لأصحاب الهمم، ومركز جسور لأصحاب الهمم، ومركز القدرة لأصحاب، ومركز المستقبل.
مكتبة منتزه خليفة
تستضيف يوم الأربعاء، مجموعة من الفقرات الصباحية من الساعة العاشرة صباحًا حتى الساعة 12 ظهرًا، موجهة للمدارس الحكومية والأجنبية، وتتضمن الفعاليات فقرة “الميكرسبيس”، وفقرة “مواقف في التسامح” وفقرة “قراءة قصة وعبرة” وفقرة “كلمات في التسامح” تتضمن عرض كلمات المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في التسامح، وفقرة “تصميم أفضل شعار لعام التسامح” حيث سيقوم فيها الطلاب بابتكار شعار للتسامح، وفقرة “سؤال وجواب” التي سيجري فيها مجموعة من الأسئلة المتعلقة بالتسامح وفقرة شخصية فيونا التي تقدم عدة ورش لترسيخ قيم التسامح، بالإضافة إلى عرض لوحات تعبر عن التسامح.
تواصل المكتبة فعالياتها التي تقدمها في هذا اليوم عبر تقديم فقرة “سلة التسامح” والموجهة إلى العمالة الوافدة بالدولة، سيتم فيها توزيع الهدايا عليهم بالتعاون مع بلدية أبوظبي، ومن ثم إجراء فحص السكري بالتعاون مع مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري.
مكتبة زايد المركزية
تحتفي بعام التسامح من خلال مجموعة من الأنشطة والورش الممتعة للأطفال وذويهم، سيتم تسليط الضوء على أوجه التسامح في الثقافة الإماراتية من خلال سلسلة من القصص التفاعلية التي تتبعها ورش تعزز قيم التسامح عند الأطفال، وسيتم إعداد مجموعة من الهدايا البسيطة وإعادة توزيعها على الأطفال في المؤسسات الخيرية، إضافة إلى عرض مجموعة من الكتب القيمة التي تعكس أوجه التسامح في التاريخ دولة الإمارات، وتنظيم حملة تبرع بالدم بالتعاون مع بنك الدم في الفترة المسائية تزامنًا مع اليوم العالمي للتبرع بالدم الذي يصادف 14 من يونيو.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

<br />
<b>Notice</b>:  Undefined variable: site_name in <b>/var/www/html/eljournalnews/public_html/wp-content/themes/publisher/views/general/header/_mobile-header.php</b> on line <b>156</b><br />
باين من عنوانه