باين من عنوانه
الأحد 17 نوفمبر 2019

المالية تكشف حقيقة الحصول على قرض جديد من صندوق النقد الدولي

أكّدت وزارة المالية في مصر، نافية سعي مجلس الوزراء، للحصول على قرض جديد من صندوق النقد الدولي خلال شهر يناير القادم، لتمويل برنامج إصلاح اقتصادي جديد، مشدّدة على أنه لا صحة لهذه الأخبار، وأن هناك تحسن واستقرار في الاقتصاد المصري بشكل ملحوظ بشهادة كل المؤسسات الدولية، ولا حاجة للحصول على قروض جديدة.
وأشارت الوزارة، في تقرير لها رصد الشائعات للمركز الإعلامي لمجلس الوزراء، إلى أنه سيكون هناك تعاون مع صندوق النقد الدولي خلال المرحلة المقبلة في مجال الدعم الفني، بما يضمن استمرار مصر في تنفيذ سياسات مالية سليمة للحفاظ على الاستقرار الاقتصادي، والحفاظ على النجاح الذي تحقق، وتخفيض عجز الموازنة العامة والدين الحكومي، وزيادة النمو لخلق فرص العمل، خاصة للنساء والشباب.
ونفت وزارة المالية أيضًا عن ما يتم تداوله بشأن إلغاء الإعفاءات الجمركية السابقة في قانون الجمارك الجديد، لافتة إلى أنه لا مساس بالإعفاءات الجمركية المقررة بأي قوانين أو اتفاقيات سابقة في مشروع قانون الجمارك الجديد، وأن مشروع القانون الجديد يستهدف تبسيط الإجراءات الجمركية.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

باين من عنوانه