باين من عنوانه

بعد “كورونا”.. فيروس “يارا” في البرازيل يحير العلماء

اكتشف العلماء مؤخرًا فيروس “يارا” في البرازيل، في أعقاب إعلان حالة الطوارئ في العالم بسبب فيروس “كورونا” المستجد الذي ظهر في مدينة ووهان في الصين، ما تسبب في حالة من التشويش والارتباك بعد ظهور فيروس جديد.

وذكر موقع “SCIENCE ALERT”، أن فيروس “يارا” في البرازيل تسبب في حيرة العلماء، حيث لم يكن لديه جينات معروفة، فهذا الفيروس الذي تم جمعه من “الأميبا” في بحيرة اصطناعية في البرازيل أصغر بكثير من الفيروسات المعروفة عادةً بـ”الأميبا”.

- الإعلانات -

وأطلق الفريق البحثي عليه اسم “Yaravirus”، وعندما قام العلماء بفحص تسلسل “جينوم الفيروس”، وهي عملية تحديد تسلسل الحمض النووي الكامل الذي يتكون من كائن حي، اكتشفوا أن أكثر من 90 % من جينات الفيروس لم يتم العثور عليها من قبل.

Image result for Yaravirus

وقال الفريق الذي فحص الفيروس: “هنا نبلغ عن اكتشاف فيروس Yara، وهو سلالة جديدة من فيروس الأميبا ذي الأصل المحير”.

وأضاف عالم الفيروسات في جامعة ميناس جيرايس الفيدرالية في البرازيل، جوناتاس أبراو، أن النتائج أظهرت أن بعض البروتينات في فيروس “يارا” تشبه هذه الموجودة في فيروس عملاق، لكن لا يزال من غير الواضح كيف ترتبط الاثنين معًا.

ويستمر الباحثون،في فحص سمات الفيروس الجديد، حيث أنه من غير الواضح ما هي آثار فيروس “يارا” على صحة الإنسان حتى الآن؟!

- الإعلانات -

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.