باين من عنوانه

تحليل للكشف عن فيروس كورونا في المنازل.. حقيقة أم إشاعة؟

أوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في مصر، اليوم الجمعة الموافق الثاني والعشرين من شهر مايو 2020، نافيًا ما  تقديم وزارة الصحة خدمة إجراء تحليل فيروس كورونا المستجد COVID-19 في المنازل.
وتواصل المركز مع وزارة الصحة والسكان، التي نفت بدورها هذه الإشاعات، موضحة أنه لا صحة لتقديم خدمة إجراء تحليل فيروس كورونا في المنازل، وأن تحليل الـ”PCR” للكشف عن فيروس كورونا يتم إجراؤه في المعامل المركزية في مستشفيات وزارة الصحة وبعض المستشفيات الجامعية فقط، مؤكدة على تزويد هذه المعامل بكافة المواسح الطبية اللازمة للكشف عن الفيروس لضمان دقة النتائج.

- الإعلانات -

الترخيص ببيع كواشف تشخيص فيروس كورونا
نفت الوزارة يتم تداوله من إشاعات بشأن الترخيص ببيع كواشف تشخيص فيروس كورونا في الصيدليات وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، لافتة إلى أنه لا صحة للترخيص ببيع كواشف تشخيص فيروس كورونا في الصيدليات وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.

وأعلنت الوزارة أن جميع الكواشف الطبية المستوردة الخاصة بالكشف عن فيروس كورونا يتم استيرادها لصالح الجهات الحكومية المختصة بالكشف عن الفيروس فقط، وغير مصرح ببيعها أو تداولها في أي جهة أخرى، وأن ما يتم الترويج له هي كواشف مجهولة المصدر، وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المخالفين والمتلاعبين بصحة المواطن المصري.
وشدّدت الوزارة مؤكدة نفيها لما يتم تداوله من أنّها حذّرت عبر منشور من تناول الأدوية التي تحتوي على مادة “إيبو بروفين” أو “ديكلو فيناك” لتسببها في تنشيط فيروس كورونا.

- الإعلانات -

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.