باين من عنوانه

ذكرى الهجوم الإرهابي المروع على مدينة نيويورك.. 11 سبتمبر الأسوَد (فيديو)

كتب – نادر لبيب
تمثّلت هجمات 11 سبتمبر (التي يشار إليها باسم 9/11)، سلسلة من أربع هجمات منسقة من قبل جماعة إرهابية “تنظيم القاعدة”، ضد الولايات المتحدة الأميركية”نيويورك”، صباح يوم الثلاثاء، 11 سبتمبر 2001. أسفرت الهجمات عن 2977 حالة وفاة، وأكثر من 25000 إصابة، وعواقب صحية وخيمة طويلة الأمد، بالإضافة إلى ما لا يقل عن 10 مليارات دولار من أضرار في البنية التحتية والممتلكات، 11 سبتمبر هو الهجوم الإرهابي الأكثر دموية في تاريخ البشرية والحادث الأكثر قسوة لرجال الإطفاء والشرطة في تاريخ الولايات المتحدة الأميركية.

اختطف 19 إرهابيًا من تنظيم القاعدة أربع طائرات ركاب كانت قد أقلعت من مطارات عدّة في شمال شرق الولايات المتحدة متجهة إلى كاليفورنيا. تحطمت طائرتان، “أمريكان إيرلاينز الرحلة 11” و”يونايتد إيرلاينز الرحلة 175″، في البرجين الشمالي والجنوبي، على التوالي، من مجمع مركز التجارة العالمي في مانهاتن السفلى.

في غضون ساعة و42 دقيقة، انهار كلا البرجين المكونين من 110 طوابق، تسبب الحطام والحرائق الناتجة عن الصدام بانهيار جزئي أو كامل لجميع المباني الأخرى في مجمع مركز التجارة العالمي، بما في ذلك برج مركز التجارة العالمي المكون من 47 طابقًا، بالإضافة إلى أضرار كبيرة لعشرة هياكل أخرى محيطة بمكان الحادث. ثم تحطمت طائرة ثالثة، “رحلة الخطوط الجوية الأمريكية 77″، في مقر وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”، في مقاطعة أرلينغتون، فيرجينيا، ما أدى إلى انهيار جزئي للجانب الغربي للمبنى. الطائرة الرابعة، “رحلة الخطوط الجوية المتحدة رقم 93″، كانت متجهة في البداية صوب واشنطن العاصمة، لكنها تحطمت في حقل في Stonycreek Township، بنسلفانيا، بعد أن تصدى الركاب للخاطفين.

 

 

سرعان ما أشارت أصابع الاتهام لمنظمة القاعدة الإرهابية، وكان رد الولايات المتحدة على هذا الهجوم، بشن الحرب على الإرهاب وغزو أفغانستان لإسقاط حركة طالبان التي فشلت الامتثال لمطالب الولايات المتحدة بطرد القاعدة من أفغانستان وتسليم زعيمها أسامة بن لادن. عززت دول عديدة تشريعاتها الخاصة بمكافحة الإرهاب ووسعت سلطات إنفاذ القانون ووكالات الاستخبارات لمنع الهجمات الإرهابية.

على الرغم من أن بن لادن نفى في البداية أي علاقة له بالحادث، فقد أعلن عام 2004 مسؤوليته المباشرة عن الهجمات، معزّرًا موقفه وموقف تنظيم القاعدة إلى دعم الولايات المتحدة لإسرائيل ووجود القوات الأميركية في المملكة العربية السعودية، إضافة إلى العقوبات ضد العراق كدوافع لهجمات 11 سبتمبر.

بعد التهرب من الأسر لما يقرب من عقد من الزمان، كان بن لادن موجودًا في باكستان عام 2011 وقًتِل خلال غارة عسكرية أميركية.

وقع ضرر بالغ على اقتصاد مدينة نيويورك جراء تدمير مركز التجارة العالمي والبنية التحتية للبنايات المجاورة وكان له تأثير كبير على الأسواق العالمية. وقد تم تعليق رحلات الطيران حتى 13 سبتمبر، بينما أغلقت وول ستريت أبوابها حتى 17 سبتمبر. أعقب ذلك العديد من عمليات الإغلاق والإجلاء والإلغاء في البلاد، بدافع الخوف من المزيد من الهجمات الإضافية، ووفاءً للذين رحلوا.

تم الانتهاء من رفع الأنقاض من موقع مركز التجارة العالمي في مايو 2002، وتم إصلاح الجزء المتضرر من البنتاغون في غضون عام. بدأ بناء مركز التجارة العالمي في نوفمبر 2006، وافتتح المبنى في نوفمبر 2014. تم بناء العديد من النصب التذكارية، بما في ذلك النصب التذكاري والمتحف الوطني في 11 سبتمبر في مدينة نيويورك، ونصب البنتاغون التذكاري في مقاطعة أرلينغتون، فيرجينيا، والنصب التذكاري الوطني لركاب الرحلة 93 في موقع تحطم الطائرة في ولاية بنسلفانيا.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.