باين من عنوانه

غيتس يحذر من جائحة أخرى.. و”شلل بيل” أحدث أعراض كورونا

كشف مؤسس شركة “مايكروسوفت”، بيل غيتس، أن البشرية ستواجه جائحة أخرى، في المستقبل القريب، لكنه أعرب عن تفائله بقدرة العالم على مواجهتها بشكل أفضل من فيروس كورونا.

وتوقع غيتس، خلال حديث إذاعي مع الممثلة رشيدة جونز وخبير الأمراض المعدية، أنتوني فاوتشي، أن الجائحة القادمة قد تحدث بعد 3 سنوات، مشيرًا إلى أن البشر سيكونون محظوظين إذا تأخرت 20 سنة.

وكان غيتس قد صرح، في شهر سبتمبر الماضي، أنه يتوقع أن تنتهي جائحة كورونا covid-19، بحلول عام 2022.

أعراض جديدة لـ”كورونا”

يستمر انتشار فيروس كورونا الجديد في مختلف أنحاء العالم مع بداية الموجة الثانية من الجائحة، في ظل عدم وجود لقاح حتى الآن، ولا يزال الأطباء يبلغون عن أعراض جديدة للمرض وهي “شلل بيل”.

وأوضحت صحيفة “time now news”، أن شلل بيل هو شلل في العصب الوجهي في هذه الحالة، حيث تعاني عضلات الوجه من ضعف مؤقت أو شلل يحدث عندما تصبح الأعصاب التي تتحكم في عضلات الوجه ملتهبة أو متورمة أو مضغوطة، يمكن أن يتسبب في تدلى جانب واحد أو وجهك أو تيبسه.

وأصبحت حالات شلل بيل أكثر شيوعًا بين مرضى كورونا، حيث يقوم المرضى الذين ليس لديهم حتى تشخيص مؤكد لكورونا بالإبلاغ عن المشكلة، ما يعني أنه حتى المرضى الذين لا يعانون من أعراض كورونا قد يعانون من المضاعفات.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.