باين من عنوانه

إحذر الوسائد والملاءات المتسخة.. هذا ما يحدث لك خلال النوم

يواجه العديد من الأشخاص خطر الإصابة بالبكتيريا، لعدم رغبتهم في ترتيب أسرّتهم وغسل الملاءات، حيث أظهر أحد الاستطلاعات أن 55% من الرجال غير المتزوجين، الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عامًا، يغيرون ملاءاتهم 4 مرات فقط في السنة.

ويفرز جسم الإنسان حوالي 15 مليون خلية من خلايا الجلد كل ليلة، لكنها لا تتراكم في الملاءة، لأن حشرة “عث الغبار” تلتهمها.

وذكر موقع “روسيا اليوم”، أنه عندما تتأخر فترة الغسيل، تزداد معها كمية الطعام الذي ستحصل عليه هذه المخلوقات، ما يؤدي لتكاثرها، ولذلك إذا لم تغسل ملاءاتك، فستنام مع مئات الآلاف من هذه المخلوقات.

أضرار حشرة عث الغبار

ينتج عث الغبار وبرازه بروتينات، تسبب احمرارًا وحكة في العين وسيلان الأنف، وأعراضًا أخرى شبيهة بالبرد للذين يعانون من الحساسية.

ولا تعتبر حشرة عث الغبار المسببة الوحيدة للحساسية في السرير المتسخ، حيث أنه إذا لم تغسل ملاءات الوسادة أبدًا، يمكن أن تتراكم أيضًا مجموعة من الفطريات هناك.

وكشفت دراسة عن احتواء الوسادة النموذجية على ما يصل إلى 16 نوعًا مختلفًا من الفطريات وملايين الجراثيم الفطرية، والأكثر شيوعا بينها: “Aspergillus fumigatus”، التي يحتمل أن تكون خطيرة، وبالإضافة إلى الحساسية، يمكنها أن تصيب رئتيك وأعضاء أخرى.

وقالت دراسة أخرى إن أغلفة الوسائد والأغطية غير المغسولة تحتوي على بكتيريا تصل إلى 39 مرة أكثر من أوعية طعام الحيوانات الأليفة وعدة آلاف من البكتيريا أكثر من مقعد المرحاض، مثل المكورات العنقودية الذهبية، التي قد تكون قاتلة في بعض الأحيان.

ويمكن أن تسبب الملاءات المتسخة في ظهور حب الشباب، كما ينتقل الزيت والغسول ومستحضرات التجميل الأخرى الموجودة على بشرتك إلى ملاءاتك وتتراكم بمرور الوقت حتى يصبح فراشك في النهاية عبارة عن مناديل مساحيق تجميل، ثم تنتقل كل هذه المادة اللزجة إلى جسمك، وتسد المسام، ما ينتج عنه ظهور حب الشباب.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.