باين من عنوانه

استعدادًا لاستقبال شهر رمضان المبارك 2021

تصريح صادم من مفتي السعودية: ليلة النصف من شعبان بدعة!!

يستعد المسلمون في مختلف أنحاء العالم لاستقبال شهر رمضان المبارك لهذا العام الهجري 1442 وميلادي 2021، حيث أنّه من أفضل الشهور عند الله، لما يحمل من فضائل كبيرة، ويحمل في أيامه الخير والرحمة والبركة العفو والمغفرة والعتق من النار من الله عز وجل.

ليلة النصف من شعبان..
يبدأ المسلمون بتعويد أنفسهم بالعبادات بدءًا من صيام أيام الإثنين والخميس، والأيام البيض، وقراءة القرآن وغيرها، وكلّما اقترب قدوم الشهر ازدادت العبادات، ولا يلبث أن يهل شهر شعبان حتى ينوي معظم الناس لصيام النصف منه.

وتعدّ ليلة منتصف شعبان، ليلة الخامس عشر من الشهر الهجري شعبان، وهي الليلة التي تسبق يوم 15 شعبان، ويحييها البعض في بلاد خليجية وعربية وإسلامية مختلفة، بالصلاة والذكر وتلاوة القرآن الكريم، وبالفعاليات والاحتفالات.

صيام النصف من شعبان بدعة!!
أصدر المفتي العام في السعودية، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، فتوى تقضي بعدم جواز تخصيص ليلة النصف من شعبان بقيام، أو يومها بصيام، مشدّدًا على أن هذا الفعل هو بدعة من البدع.

وأعلن مفتي السعودية، في كلمة نقلتها صحيفة سبق: “تكلم العلماء عن ليلة النصف من شعبان، والجمهور يقولون لا خصائص لها، لا بصلاة ولا بصيام ولا باجتماع ولا بأي أمر من الأمور، فهي ليلة من سائر الليالي”، مضيفًا أن إحياء ليلة النصف من شعبان بصلوات جماعية، وصوم يومها بدعة، إذ لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم”، وفق ما ذكره صحيفة “سبق”.

شهر رمضان 2021
كشفت الحسابات الفلكية المبدئية أن غرة شهر رمضان المبارك لعام 2021 فلكيًا ستكون يوم الثلاثاء الموافق الثالث عشر من شهر أبريل القادم.
وأوضحت الحسابات أن عدد أيام العام الهجري 1442، هو 354 يومًا، أي أنّها سنة بسيطة وليست كبيسة (355 يومًا)، وتنتهي السنة الهجرية 1442 في العاشر من شهر أغسطس 2021، وفقًا للحسابات الفلكية.

يشار إلى أنّ هناك اختلاف بين توقعات الشمس في مصر وبين كل من السعودية واليمن وبعض البلدان العربية والإسلامية، ولم يتم الإعلان النهائي عن موعد شهر رمضان المبارك في معظم الدول.

ومن المتوقّع أن يعلن مفتي الديار المصرية، الدكتور شوقي علام، عبر صفحة دار الإفتاء المصرية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك“، موعد شهر رمضان لهذا العام من خلال بث مباشر على الصفحة الرسمية، كما جرى العام الماضي، من دون حفل رسمي بسبب الظروف التي تمر بها البلاد عقب انتشار فيروس كورونا المستجد COVID-19.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.