باين من عنوانه

اعترافات السائق قاتل زوجته في مركز أخميم: “مصاريفها زادت”

أدلى السائق المتهم بقتل زوجته في مركز أخميم باعترافاته أمام مباحث سوهاج، حيث قال إنه تزوج من الضحية منذ 4 سنوات ولم يرزق منها بأطفال، ولجأ إلى الأطباء لكن لم يحدث حمل، فبدأت زوجته تتردد على الدجالين والسحرة، حتى أعتقد أنها مسها الجن.

وأضاف المتهم، بأنه كان راضيًا بنصيبه في عدم الإنجاب، وبدأت طلبات ومصاريف زوجته تزيد بعد سلوكها سكة الدجالين، متابعًا: “أنا راجل سواق ورزقي يوم بيوم، وليلة الحادث حدثت مشادة بينا عشان كده، فمحستش بنفسي، وضربتها بالألة الحادة على رأسها، وسقطت غارقة في دمائها”.

وكان مدير أمن سوهاج، اللواء دكتور حسن محمود، قد تلقى إخطارًا من مأمور مركز شرطة أخميم، بورود بلاغ من أحد الأشخاص بعثوره على زوجته جثة هامدة داخل المنزل، وبها أثر إصابات تسببت في نزيف دمائها، ولم يتهم أحد بارتكاب الواقعة، فانتقلت الشرطة إلى مكان البلاغ، وبإجراء المعاينة والفحص، تم العثور على جثة المجني عليها ملقاه على السرير وترتدي كامل ملابسها، وعليها آثار دماء وبها إصابات ظاهرة في الرأس والوجه، وبسؤال زوجها أفاد بأنه استيقظ من النوم ووجدها على هذه الحالة، مؤكدًا أن زوجته بها مسن جن، وتمر بحالة سيئة نتيجة زيارتها المتكررة إلى المقابر.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.