باين من عنوانه

نادية الجندي تعتذر من شادية.. وتكشف: قررت ألّا أنجب من محمد مختار

أثار حديث الفنانة نادية الجندي عن الفنانة الراحلة شادية وعلاقتها بالفنان عماد حمدي غضب أسرتها وجمهورها، عقب أن حلّت الجندي ضيفة في برنامج “السيرة” للإعلامية وفاء الكيلاني على قناة ‪Dmc‬، وتطرّقت خلال حديثها إلى مسيرة الفناة الراحلة شادية، قائلة بأنّ الفنان الراحل عماد حمدي صنع نجاح شادية وأن الغيرة كانت سبب انفصالهما وأنه أصبح لديه عقدة وكان يشعر بالخوف من تكرار التجربة وأن تنجح هي وتتركه.

وردّت ناهد شاكر ابنة شقيق الفنانة شادية، عبر منشور كتبه جمهور شادية واستشهدت به عبر حسابها على موقع عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي، “فيسبوك“، قائلة: “كنت عماله بدور على رد مناسب على العنجهيه ديه… مش عارفه أجمع صدمتي في وفاة الدكتور شاكر عبد الحميد ملخبطاني والحمد لله جمهور شادية رد أحسن منى ألف مرة.. تحية وشكر لكل المحبيين ربنا يسعد قلبكم يا رب، 82 سنة برضوا كتر خير الدنيا”.

واحترمت نادية الجندي جمهور شادية وبادرت بتقديم اعتذارها مشيرة إلى أنها لم تقصد الإساءة وكتبت تعقيبصا على منشور في صفحة شادية: “شادية فنانة وإنسانة عظيمة ولم أقصد أي إساءة إطلاقًا ولم يصدر على لساني هذا الكلام كل اللي أقصده أن سبب طلاقها ومعاناتها مع الراحل عماد حمدي هو الغيرة الشديدة فقط لكن طول عمري أكن لها كل حب واحترام واشتغلت معاها في فيلم ميرامار الله يرحمها كنت عظيمة، تحياتي للجميع”.
ورصد جمهور شادية مسيرة الفنانة الراحلة قبل زواجها من الفنان عماد حمدي، موضحين أنها كانت بطلة لأفلام عديدة وأنها بعد زواجهما قدمت أعمالًا ناجحة.

 

محطات..
صرّحت الفنانة نادية الجندي، خلال استضافتها في برنامج السيرة مع وفاء الكيلاني، بشأن العلاقة التي تجمعها مع زوجها السابق محمد مختار، قئلة: “اخترت محمد مختار بعقلي وقلبي معًا فقد كان شخصًا لطيفًا ورومانسيًا وذَكيًا جِدًّا، وفيلم الباطنية كان أول عمل له معي ونجح نجاحًا كبيرًا”، مضيفة: “مختار منتج فنان ولم يكن يغار عليّ، لأنه يعرف أن ما أقدمه ما هو إلا تمثيل”.

وعلّقت نادية بشأن عدم الإنجاب خلال فترة زواجها من مختار، بقولها: “قررت أن لا أنجب من محمد مختار ووهبت حياتي للفن فخشيت على جسدي وظلمت بهذا القرار نفسي أكثر من ظلمي لمختار ولو عاد بي الزمن كنت سأفعل ما فعلته مره أخرى فأنا أتنفس فن”، مضيقة: “مختار وصل للنجومية في الإنتاج لم يصل لها أحد من قبل، وعندما قرر التمثيل خشيت عليه أن يؤثر التمثيل عليه كمنتج وبعد أن انفصلنا قرر أن لا ينتج وكان وشنا حلو على بعض في الفن وكان هناك تفاهم فني كبير بيننا”.

وتطرّقت نادية إلى الحديث عن المشاهد الجريئة التي قدمتها في الأفلانوالتي اوضحت أنّها كانت تخدم السياق الدرامي، معلقة: “لا أحب إطلاق مصطلح مشاهد ساخنة خوفًا أن يفهمها الجمهور بشكل آخر، فتلك المشاهد لم تحشر في الدراما بينما كانت تخدمها ولا نستطيع أن نخذلها”.

كواليس اغتيال…
نشرت الفنانة الكبيرة نادية الجندي، عبر حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي الأكثر استخدامًا، “تويتر“، و”إنستغرام“، صورة نادرة لها مع الفنان محمود حميدة والمنتج محمد مختار، من كواليس تصوير فيلم اغتيال، الذي عرض لأول مرة في يوليو 1996، وأرفقتها بتعليق ثالت فيه: “من كواليس فيلم اغتيال مع النجم محمود حميدة والمنتج محمد مختار”.

وشارك في بطولة فيلم “اغتيال”، كل من نادية الجندي، عزت أبو عوف، محمود حميدة، أشرف عبد الباقي، محمد مختار، يوسف فوزي، السيد راضي، غريب محمود، فاتن أنور، حمدي هيكل، عبد الغني ناصر، عمرو يسري، ومجموعة كبيرة من الممثلين، والعمل من تأليف بسيوني عثمان، ومن إخراج نادر جلال، أمّا الإنتاج فكان للمنتج محمد مختار.

 

 

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.