باين من عنوانه

بمشاركة هند صبري ومنى زكي.. وحكاية قصر البارون

ميرال ماهيليان تقود موكب المومياوات.. ومشهد سينمائي لـ”بحيرة عين الصيرة”

تصدرت هاشتاغات “#مصر_تبهر_العالم” و”#موكب_المومياوات_الملكية” و”#ThePharaohsGoldenParade” تريندات موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعد عرض احتفالية موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري في التحرير إلى متحف الحضارة في الفوسطاط، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، ومشاركة النجوم، بالإضافة إلى عارضة الأزياء، ميرال ماهيليان.

وأشاد مستخدمو “تويتر” حول العالم بالاحتفالية من حيث الإنتاج والملابس والديكورات والموسيقى والأوركسترا وكذلك الفيلم التسجيلي والنجوم المشاركين في العرض، بالإضافة إلى المشهد السينمائي لبحيرة عين الصيرة أمام متحف الحضارة في مصر.

المشهد السينمائي لبحيرة عين الصيرة أمام متحف الحضارة في مصر
المشهد السينمائي لبحيرة عين الصيرة أمام متحف الحضارة في مصر

وقالت الإعلامية التشيلية، دافني أوسينا بياز: “لا أستطيع أن أدرك أن هذا العرض حقيقة وليس فيلم. رائع. نقل 22 مومياء من المتحف المصري إلى المتحف الجديد. الكثير من الأفكار”.

وكتبت الصحافية آشلي ستيورات: “مشاهد رائعة من الموكب الملكي للفراعنة في القاهرة. 22 مومياء: 18 ملكًا و4 ملكات تم نقلهم من المتحف المصري إلى مكان إقامتهم، المتحف القومي للحضارة المصرية، مشهد بملايين الدولارات”.

وغردت ديبرا هيرمن: “أشعر وكأنني كنت أشاهد أروع حفل افتتاح في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية! فقط. رائع”، وقالت آشر كوموجيشا: “العرض الذهبي للفراعنة في مصر علم مصر أثناء نقلهم 22 مومياء ملكية قديمة من التحرير إلى الفسطاط هو شيء من الرقي والجمال. إذا لم تكن قد زرت مصر من قبل ، فيرجى إضافتها إلى قائمة أمنياتك”.. لمشاهدة التغريدة إضغط هنا

النساء تتصدرن احتفالية موكب المومياوات الملكية

تصدرت النساء احتفالية موكب المومياوات الملكية، حيث قدّم الحفل، كل من: جاسمين طه زكي، وآية الغرياني، وناردين فرج، وتحدثن بلباقية باللغة العربية وكذلك الإنجليزية والفرنسية.

وأحيا الحفل، أميرة سليم، التي غنت باللغة المصرية القديمة، بجانب ريهام عبد الحكيم، ونسمة محجوب، بالإضافة إلى عازفة التيمباني، رضوى البحيري، وعازفة الكمان، سلمى سرور، بجانب المايسترو نادر عباسي، كما قدّم الكينغ محمد منير أغنية “أنا مصر”.

وشاركت في التعريف بالحضارة، العديد من النجمات: يسرا، ومنى زكي، وهند صبري ونيللي كريم، بالإضافة إلى أحمد السقا، وأحمد حلمي، وكريم عبد العزيز، وأحمد عز.

الفيلم التسجيلي

عُرض خلال الاحتفالية فيلمًا تسجيليًا عن حضارة مصر وآثارها الفرعونية والقبطية والإسلامية، وقام النجم خالد النبوي بدور “الراوي”، خاصة الكنيسة المعلقة والمعبد اليهودي والجامع الأزهر وقصر البارون.

أزياء الحفل

ارتدت مقدمات الحفل والنجمات اللاتي شاركن في الحفل فساتين فرعونية من تصميم زهير مراد، وكذلك الممثلات الثانويات والراقصات المشاركات في العرض التي صممت ملابسهم على الطراز الفرعوني.

ميرال ماهيليان تريند

أصبحت الممثلة وعارضة الأزياء المصرية، ميرال ماهيليان تريند، بعدما شاركت في الاحتفالية وقادت موكب المومياوات الملكية، بسبب جمالها الآخاذ.

الصحف العالمية

عنونت صحيفة “ديلي ميل”: “موكب الفراعنة: مصر تقيم حفلًا رائعًا لنقل 22 مومياء بما في ذلك الملكة نفرتاري إلى مثوى جديد في المتحف – بعد 3000 عام من دفنها في وادي الملوك”.

وقالت الصحيفة البريطانية: “أقامت مصر عرضًا رائعًا لنقل 22 مومياء من أشهر فراعنتها لنقلها إلى المتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط، حيث كانت أول عاصمة إسلامية لمصر”.

وأضافت: “تم نقل المومياوات في صناديق يتم التحكم فيها بالمناخ محملة على شاحنات مزينة بأجنحة وتصميم فرعوني في رحلة استغرقت ساعة من منزلهم السابق في المتحف المصري الأقدم”.

لا يتوفر وصف.

وكتبت صحيفة “نيويورك تايمز” عنوان: “22 مومياء تتحرك في عرض متلألئ في القاهرة”، وقالت “واشنطن بوست”: “مومياوات القاهرة تحصل على منزل جديد. وموكب كبير في الطريق”، ووصفاه بـ”عرض لا مثيل له”.

لا يتوفر وصف.

 

لا يتوفر وصف.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.