باين من عنوانه

بايدن يعلن “لا داعي للكمامة”… ويعلّق: “إنّه يوم عظيم”

كشفت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها يوم الخميس الموافق الثالث عشر من شهر مايو 2021،  أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل ضد فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” لا يحتاجون إلى ارتداء الكمامات، سواء كانوا في الهواء الطلق أو داخل معظم الأماكن المغلقة، ما دعى الرئيس الأميركي جو بايدن للإعلان عن أنّه “يوم عظيم لأميركا”.

وغرد الرئيس الأميركي جو بايدن عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي الأكثر استخدامًا “تويتر” قائلًا:” إن الإعلان عن هذا القرار هو “يوم عظيم، مضيفًا أن هذا القرار يترك حرية ارتداء الكمامة من عدمها للمواطن،و جاء كلام بايدن بعدما أصدرت المراكز المعروفة اختصارًا باسم “CDC”، توصيات جديدة بشأن ارتداء الكمامات ودورها في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد COVID-19، واعتبرت فيها أن ارتداء الكمامات يبقى ضروريًا في أماكن الرعاية الصحية أو في الأماكن التي تشترط  ارتدائها أو في حال كان الشخص على متن طائرة، للاطلاع على التغريدة، إضغط هنا.

توصيات جديدة
أشار المركز إلى أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل لا يجب عليهم بعد الآن ارتداء الكمامات أو البقاء على مسافة ست أقدام من الآخرين في معظم الأماكن، سواء في الهواء الطلق أو في الداخل. ومن المرجح أن تشجع التوصيات الجديدة المزيد من الأميركيين على تلقي اللقاح، خاصة أولئك الذين ما زالوا مترددين.

وحدد الرئيس جون بايدن 4 يوليو موعدًا لتلقي 70% من البالغين الأميركيين جرعة واحدة من اللقاح على الأقل، وأشار خلال اجتماع مع حكام ولايات، إلى إنه سيعلن “قريبًا” عن تخفيف جديد للقيود، لمشاهدة الخطاب كاملًا، إضغط هنا.

لقاح كورونا
تلقى حوالي 59 % من البالغين جرعة واحدة على الأقل، وتسجل البلاد حوالي 38 ألف حالة جديدة من كوفيد-19 يوميًا – أو 11 حالة لكل 100 ألف شخص، وهو معدل يستمر في الانخفاض. ويزداد الإجماع بين الخبراء على أنه في ضوء هذه البيانات المشجعة، سيكون من الممكن قريبًا الاستغناء عن الأقنعة في الداخل في معظم الأماكن العامة.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.