باين من عنوانه

حسن الرداد ورامي رضوان: إحنا المصدر الوحيد!!

عمرو عبد الجليل يعتذر عن نشر إشاعة وفاة دلال عبد العزيز

تقدّم الفنان عمرو عبد الجليل، بالاعتذار بسبب نشر خبر وفاة النجمة الكبيرة دلال عبد العزيز عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، حيث تبيّن لاحقًا أنّ الأمر مجرّد إشاعة.

ويادر الفنان عمرو عبد الجليل بتقديم الاعتذار أمام الجمهور، وكتب عبر حسابه على موقع “فيسبوك” قائلًا: “أحد الأدمنز قام بنشر خبر غير مؤكد منذ قليل وأتحمل مسؤولية الاعتذار للجميع.. وأتمنى الشفاء العاجل للفنانة دلال عبد العزيز”.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، حالة من الحزن والذعر بعد انتشار إشاعة وفاة الفنانة دلال عبد العزيز. وأنهالت التعليقات على الخبر وبعدها بدقائق تم حذف الخبر، ونفت أسرة دلال عبد العزيز شائعة وفاتها وأنها ما زات في المستشفى وحالتها مستقرة.

رامي رضوان.. فاض الكيل
نشر الإعلامي رامي رضوان عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي الأكثر استخدامًا “فيسبوك” و”تويتر” وقال: “الواحد مابيتمناش غير كل الخير للناس، بس فاض الكيل، يا رب كل واحد نشر الخبر الزبالة ده يشوفه في حبايبه وللسادة رؤساء التحرير..نقوا صحفيينكوا أيه القرف ده.

Open Photo

وأضاف رضوان، ما أعنيه بـ”من نشر الإشاعة”.. أي النشر الصحفي لا يمكن أن الوم الناس إنما الصحفي.. ألف باء عمله التحقق فما بالكم لو خبر يمس حياة بشر؟! ورغم ذلك.. الدعاء لم يكن من قلبي..بل رد فعل انفعالي. فلا يسعدني أبدًا أن يصيب أي أنسان مكروه مهما كان. وربنا يدي كل أنسان على قدر نيته.

 

حسن الرداد.. راعوا مشاعر الناس
نفى النجم حسن الرداد خبر الوفاة أيضًا وقال إن حماته الفنانة الكبيرة دلال عبد العزيز، لا تزال في غرفتها في المستشفى وحالتها جيدة، معلقًا: “يا ريت المواقع الصحفية اللي بيكتبوا أي أخبار عشان يعملوا نسب مشاهدة ارحمونا شوية وراعوا مشاعر الناس وعيب على المواقع الكبيرة اللي تناقلت الخبر واللي أصبحت بالنسبة لي صحافة صفراء ليس لها قيمة، مضيفًا رجاءً إحنا المصدر الوحيد لأي خبر يخص الحالة الصحية ل دلال عبدالعزيز ، الأخبار من خلالنا فقط ، رامى_رضوان او مني شخصيًا.

 أشرف زكي يستنكر..
استنكر نقيب المهن التمثيلية الدكتور أشرف زكي، إشاعة وفاة الفنانة دلال عبد العزيز، مؤكدًا على أنّها أحدثت بلبلة وقلقًا شديدًا في الوسط الفني، إضافة إلى عن الإزعاج الشديد الذي شعرت به أسرة الفنانة بعد نشر هذا الخبر، الذي وصفه بالإشاعة السخيفة، مطالبًا بتحري الدقة في نشر مثل هذه الأخبار المتعلقة بحياة الناس، بسبب ما قد يحدثه خبر كاذب من ضرر على أسرة وأصدقاء ومحبي من يتناوله الخبر إضافة إلى الجمهور.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.