باين من عنوانه

سارة سلامة تكشف سبب تغير ملامحها: “لو حاجة مضيقاني هغيرها”

كشفت الفنانة المصرية سارة سلامة حقيقة خضوعها لعملية تجميل بعد نشر صورة لها خلال الأيام الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي ظهرت فيها بملامح مختلفة تماماً، وذلك في لقاء تلفزيوني لها عبر شاشة mbc مصر.

وأوضحت سلامة أن الصورة التي نشرتها لم تكن خضعت فيها لعملية تجميل، مشيرة إلى أن الحديث عن خضوعها للتجميل مجرد إشاعات ولم يسبب لها هذا الأمر صدمة، قائلة: “الصورة التي نشرتها ليس فيها أي تجميل أو تظهر أن شكلي مختلف، ولا أعلم سبب وسر هذا الهجوم علي، بالإضافة إلى أنني لست مصدومة أبداً، وأنا من أوّل ما ظهرت كفنانة هناك كلام وإشاعات تطلع من أول ما بدأ ظهوري.. للمرة الثانية أريد معرفة سبب هذا الهجوم؟”.

وأكدت أنها لا تخشى الافصاح عن خضوعها لعملية التجميل في حالة حدوث هذا، متابعة: “أنا لو أجريت عملية تجميل سأظهر وأقول ولن أخاف من أي شيء.. لو في أي حاجة تضايقني في شكلي وأريد تغييرها سأفعل، لأنّي شخص صريح ولا يوجد ما لَدَيّ لأخاف منها”.

وأضافت أنها لم تكن ترغب في إثارة الجدل وأن شكلها الذي ظهرت به نتيجة فلتر على تطبيق إنستغرام تسبب في تغيير شكلها بالكامل، لافتة إلى أن والدها الفنان أحمد سلامة كان معارضاً لدخولها عالم التمثيل، موضحة أن المخرجين حصروها في أدوار الشر والإغراء، مما دفعها لرفض كثير من الأعمال التي بدأت تُعرض عليها مؤخراً.

وتابعت قائلة: “والدي نصحني في البداية ألا أدخل مجال التمثيل، ثم تم حصري في نوعية أدوار الشر والإغراء، وهذا رفضته كثيراً ولا أحب ذلك الحصر بل هدفي أن أكون مختلفة.. أنا ممكن أعمل أدوار إثارة مرتين أو ثلاثة ولكن كل أدواري إثارة فذلك دفعني لرفض العديد من الأعمال”.

وعبرت سارة سلامة عن أمنيتها تقديم دور مختلف وعدم حصرها في هذه الأدوار، مشيرة إلى أنها قررت الابتعاد عن السوشيال ميديا.

وقد أثارت ​سارة سلامة​ الجدل بأحدث إطلالاتها، إذ بدت مختلفة كثيراً وذلك بسبب عمليات التجميل التي خضعت لها، بعدما نشرت سلامة صورة عبر صفحتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، أثناء تواجدها داخل سيارتها، وتعرضت لهجوم عنيف من قبل المتابعين، وتساءل الجمهور حول حقيقة إجراء سارة سلامة عملية تجميل في ملامحها، إذ بدت ملامحها وكأنها خضعت لعملية حقن الفيلر، كما تغير شكل خدودها، مما أدى لتكهنات من الجمهور حول إجرائها بوتكس فيلر.

وانهالت التعليقات عليها التي انقسمت بين إشادة وهجوم، وجاءت التعليقات: “إيه الجمال دا، كل دا تجميل، شكلك تغير، مين دي، عملتي في وشك كدا ليه، كل دا تجميل”، وأشار المعلقون، إلى أنها كانت أكثر جمالاً بدون عمليات التجميل، حتى أن البعض طالبها بالتوقف عن إجراء عمليات الجميل، وأن تحافظ على ما تبقى من جمالها بحسب وصفهم.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.