باين من عنوانه

فلسطين: قتلى وجرحى برصاص الجيش الإسرائيلي بعد اقتحام مخيم جنين

لقي فلسطينيون اثنان، الأول يبلغ من 17 عامًا والآخر 23 عامًا، مصرعهم برصاص الجيش الإسرائيلي، يوم الخميس الموافق الحادي والثلاثون من شهر مارس 2022، خلال عملية اقتحام مخيم جنين في شمال الضفة الغربية، وفقًا لما أعلنت وزارة الصحة في فلسطين.

وأوضحت الوزارة في بيان لها: “أن 15 إصابة نقلت للمستشفيات، بينها 14 إصابة بالرصاص الحي وإصابة بالاختناق بالغاز، وتم تصنيف 3 من بين الإصابات على أنها خطرة، وإصابة واحدة متوسطة الخطورة”.

وأضافت أن الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الجيش الإسرائيلي في محيط مستشفى جنين، دخل إلى قسم الطوارئ، وتسبب بارتباك في العمل.
وأفادت مراسلتنا باقتحام الجيش الإسرائيلي، في الساعات الأولى من صباح الخميس، مخيم جنين ومحاصرته منزلا، وسط اشتباكات عنيفة.

وقررت الشرطة الإسرائيلية السماح لعضو الكنيست اليميني المتطرف، إيتمار بن غفير، باقتحام ساحات المسجد الأقصى، كما أعلنت حالة التأهب القصوى ونشرت آلاف العناصر داخل المدن، بعد مقتل 5 أشخاص خلال هجوم شنه شاب فلسطيني يوم الثلاثاء في الـ29 من مارس.
الاحتلال يعتدي على المستوطنين في الشيخ جراح والرئيس الفلسطيني يعلق

وتشهد الضفة الغربية أجواء من التوتر على خلفية تصعيد القوات الإسرائيلية إجراءاتها وتصاعد اعتداءات المستوطنين، تزامنًا مع 3 عمليات وقعت داخل مدن إسرائيلية في أسبوع واحد.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.