باين من عنوانه

الشيخة مي بنت محمد آل خليفة: نسعى للتعاون المشترك مع الأردن

عبرت رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار الشيخة مي بنت محمد آل خليفة، عن سعادتها بحضور الافتتاح الرسمي لإربد العاصمة العربية للثقافة، وقالت في بيان صحافي، يوم السبت الموافق الحادي عشر من شهر يونيو 2022، “أشعر في الأردن إنني في بلدي وبين أهلي”، مضيفة “أننا نتعاون باستمرار في غالبية الحقول الثقافية والفنية والجمالية، وأن جسور الثقافة الممتدة لا تتوقف عند علاقاتنا الأخوية التاريخية، وإنما تترجم عبر الأنشطة الإبداعية والفكرية والثقافية من خلال التواصل الدائم، لأن ما يجمعنا هو الحلم بمشروع ثقافي عربي، والأهداف الوطنية”.

وتابعت الوزيرة آل خليفة: “نواصل العمل على تأسيس بنى تحتية للثقافة، لأن الثقافة تمثل جزءا من التنمية المستدامة، والسياحة الثقافية هي ما يسعى العالم إلى تعزيزها، والوطن العربي ليس استثناء، حيث نسعى إلى تأسيس صورة شمولية أوضح عن بلداننا وتقديمها للعالم أجمع في أبهى صورها”.

وأكدت آل خليفة على أن اختيار إربد عاصمة الثقافة العربية بتاريخها العريق وطبيعتها الخلابة ومثقفيها بحضورهم العربي وبرامجها واقتراحاتها الجمالية يمثل نموذجًا لهذه الصورة التي نرومها. وكشفت الوزيرة آل خليفة عن مشاركة وزارة الثقافة البحرينية في مهرجان جرش بفرقة شعبية تقدم جانبًا من التراث البحريني التقليدي، مؤكدة على أن المشاركات لا تتوقف عند المناسبات، بل تتواصل على مدار العام، لتأسيس مشاريع ثقافية وفنية مشتركة.

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.